الثلاثـاء 09 رجـب 1433 هـ 29 مايو 2012 العدد 12236
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  







 

صحيفة بريطانية: اعتراف قوات إيرانية بمساعدة الجيش السوري

اشارت إلى وجود عناصر من «فيلق القدس» التابع للحرس الثوري لدعم الأسد

لندن: «الشرق الأوسط»
أشارت صحيفة «غارديان» البريطانية، أمس، إلى أن قائدا بارزا بالحرس الثوري الإيراني اعترف بوجود قوات إيرانية تعمل بداخل سوريا لدعم نظام الرئيس بشار الأسد.

واعترف اللواء إسماعيل قاءاني، نائب الجنرال سليماني، القائد العام لفيلق القدس (قوة النخبة في الحرس الثوري الإيراني)، بالوجود العسكري لهذه القوة على الأراضي السورية، والضلوع في قمع المعارضين لنظام الأسد.

وكانت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية «إيسنا»، شبه الرسمية، نشرت مقابلة مع اللواء إسماعيل، إلا أنها سرعان ما حذفتها من صفحتها، مساء أول من أمس، دون أن تعلن عن الأسباب. وتكمن أهمية هذه المقابلة في كونها أول اعتراف رسمي من مسؤول إيراني يكشف ضلوع بلاده الفعلي في الأحداث الحالية بسوريا، حيث قال: «لولا الوجود الإيراني في سوريا، لأصبحت دائرة المجازر التي ترتكب بحق الشعب السوري أوسع»، مضيفا: «عندما لم نكن حاضرين في سوريا، كانت المجازر التي تنفذ بواسطة المعارضين أكبر، ولكن إثر الوجود الفعلي وغير الفعلي لنا، تم منع ارتكاب المجازر الكبرى».

وكانت المعارضة السورية اتهمت طهران، وبالتحديد فيلق القدس للحرس الثوري الإيراني، بدعم القوات الحكومية في سوريا للتصدي لقوات المعارضة في هذا البلد. كما يتهم الغرب إيران بتقديم الدعم التقني والعسكري لنظام الأسد من أجل قمع الاحتجاجات المستمرة ضده منذ أكثر من عام، إلا أن المسؤولين الإيرانيين قللوا من تلك الاتهامات، قائلين إن «طهران تقدم لدمشق دعما معنويا فقط».

وتعد هذه هي المرة الأولى التي يقدم فيها أحد المسؤولين الإيرانيين البارزين مثل هذا الاعتراف. ويشير مير خافدانفير، الخبير في شؤون إيران والشرق الأوسط، إلى أن ذلك التصريح قد يكون رسالة من طهران إلى حلفائها في سوريا وحزب الله، خوفا من سقوط الأسد.

ويقول مير لـ«غارديان»: «التصريحات أيضا تحمل رسالة إلى العالم، مفادها أنه عندما يتعلق الأمر بسوريا، فإننا لن نتخلى عن النظام، وعلى من يسعى للمواجهة أن يدرك أنه سيواجه إيران».

التعليــقــــات
العربي ابومحمد، «المملكة العربية السعودية»، 29/05/2012
رحم الله صدام حسين وجعل مثواه الجنة اسمعوا ايها العرب السنة الدور سيأتيكم لامحال ومابلبلة الاخوة في
البحرين وفي القطيف الامقدمة الى ماهواعظم هؤلاء المجوس الكفرة يساعدون النظام السوري وبشار الاسد
ووالله ليس حبا به بل للوصول الا اكبر امتداد للشيعة لان الثورة السورية لن تكسر بشار الاسد وحسب بل
ستدمر ايران ان شاء الله نحن الامويين اصحاب التاريخ المشرف واصحاب المستقبل نحن من سيكسر شوكة
المجوس ايها العرب احفاد رسول الله ص واحفاد علي ادعموا الشعب السوري المسلم لانه سيكون سر
وجودكم وبقائكم اقرؤا التاريخ ستجدون احفاد خالد بن الوليد هم من اشعلو الثورة وهم من سيطفئها بع
النصرنعم هناك ايرانيين في سورية لكن والله العزيمة عند الجيش الحر اكبر من جيوش فارس وستدمرهم ان
شاء الله ايها العرب لابد من ضرب المصالح الايرانية والروسية في كل مكان من هذا الوطن الغالي نصرتا
للشعب السوري المسلم
العربي ابومحمد، «المملكة العربية السعودية»، 29/05/2012
رحم الله صدام حسين وجعل مثواه الجنة اسمعوا ايها العرب السنة الدور سيأتيكم لامحال ومابلبلة الاخوة في
البحرين وفي القطيف الامقدمة الى ماهواعظم هؤلاء المجوس الكفرة يساعدون النظام السوري وبشار الاسد
ووالله ليس حبا به بل للوصول الا اكبر امتداد للشيعة لان الثورة السورية لن تكسر بشار الاسد وحسب بل
ستدمر ايران ان شاء الله نحن الامويين اصحاب التاريخ المشرف واصحاب المستقبل نحن من سيكسر شوكة
المجوس ايها العرب احفاد رسول الله ص واحفاد علي ادعموا الشعب السوري المسلم لانه سيكون سر
وجودكم وبقائكم اقرؤا التاريخ ستجدون احفاد خالد بن الوليد هم من اشعلو الثورة وهم من سيطفئها بع
النصرنعم هناك ايرانيين في سورية لكن والله العزيمة عند الجيش الحر اكبر من جيوش فارس وستدمرهم ان
شاء الله ايها العرب لابد من ضرب المصالح الايرانية والروسية في كل مكان من هذا الوطن الغالي نصرتا
للشعب السوري المسلم
معاوية الأموي، «فرنسا ميتروبولتان»، 29/05/2012
قلنا مرارا و تكرارا نقلاعن المقاتلين في الجيش الحر انهم اعتقلوا و قتلوا عدد منهم ومن اين اتينا بهذه
المعلومات لقد رأيناهم فقد هاجم الناس في دوما احد القناصة ليكتشفوا انه ايراني الجنسية و بعضهم الآخر
أرشد الجيش الحر الى قناص يتحدث بلغة ايرانية ، و أنا شخصيا شاهدت بنفسي احد كوادرهم يتجول في
مدينة دمشق منذ اسبوع قابلت احد الناشطين الذين يعملون مع الجيش الحر و الثوار في حمص قال لي انهم
قاموا باعتقال عدد منهم و قتلوا عدد ى آخر أيضا و ان العد المقتول من الايرانيين تجاوز ال 200 قتيل ، و
قد اخبرني ناشط انهم احتلوا فيلا لشيخ علوي و حاول احدهم ذبح هذا الشيخ لولا تدخل احد المترجمين لانقاذ
الشيخ وهذا حصل على مسمع ومرأى من قوات النظام المنتشرين في قرى حمص ، و الناشطين في القابون
قالوا لنا انهم قتلوا اربعة متأكيدن انهم من كوادر حزب الله - سؤال الى النظام الا يعتبر هذا تدخلا اجنبيا
حقير
بسام برهان، «المملكة المتحدة»، 29/05/2012
الله يخرب بيوت الايرانيين شو كذابين, يقولون ان المعارضة تقتل نفسها وشعبها؟ لا أحمق يصرح تلك
التصاريح الا الشيعة التي اتخذت من عقيدتها الكذب والافك والافتراء, فمن يكذب على الله ورسوله فأهون
عليه الكذب على الناس. لقد صدق شيخ الاسلام ابن تيمية رحمه الله فيهم حين قال الكذب 10 درجات, الشيعة
استولت على 9 درجات والواحدة الباقية وزعت على بقية الناس.
أبوعلي مصطفى \العراق، «فرنسا ميتروبولتان»، 29/05/2012
أذن ماذا بعد هذه التصريحات الوقحة التي ادلى بها هذا الصفوي المجوسي , ماذا سنتوقع من مراكز القرار
في الغرب ومن ثم في الدول العربية والاسلامية , أية سذاجة هذه ايها العرب والمسلمون ؟! فوالله أنتم نائمون
وأرجلكم تحت الشمس ! أنها مؤامرة غربية صفوية صهيونية دنيئة هدفها سحق طائفة طائفة بعينها أقصد
(أهل السنة) مهما أدعيتم بعدم وجود هذه المسألة , ثم ما نريده من أخواننا في سوريا وخصوصا الثوار أن
يضعوا في نصب أعينهم أستهداف المصالح الايرانية في سوريا ومتابعة وترصد تحركاتهم وجعلهم عبرة لمن
لا يعتبر .
موسى أبو سماح، «فرنسا ميتروبولتان»، 29/05/2012
من قلب حمص ومعاناة أهلها ودموع الثكالى نقول أن هذا المالكي و بشار سبب الماساة السورية فالقتل
والأرهاب الذي تمارسه عصابات الموت والعصبات المرتبطة بالمالكي وايران وحزب الله هي من يقتل ويفتك
بالسوريين ويبطش فيهم بتواطء من المخابرات السورية وصمت مطبق من البعثيين السوريين رغم أنهم
أعداء لبعث العراق وقتلوا من كوادره و أطفال ونساء البعثيين في العراق , والباقي معتقلين ومع ذلك البعثيين
السورين مع الطائفة الحاكمة تسهل عمل فرق الموت وتشتك معهم وتقوم بتغطيتها , وللأسف أيضا أن معظم
العراقيين المقيمين في سوريا الذين يعيشوا بسلام بيننا يقومون بالقتل الطائفي ويعملوا كمرشدين رغم
أكاذيبهم بأنهم مع المعارضة وبأنهم ضد النظام , المالكي لن يفي بألتزامه فهو من يرسل المسلحين الطائفيين
ويرسل عصابات القاعدة الأرهابية المرتبطة فيه والتي تقوم بالتفجير والأغتيال في العراق وبرضى كامل من
امريكا ودعم من أيران , أتأمل من أمريكا طالما أنها عجزة عن حماية الشعب السوري أن توقف تدخلات
أيران والمالكي من خلال قرار بالأمم المتحدة يلزم الأطراف الخارجية أن تتوقف عن أرسال المرتزقة فهذه
التدخلاتن من تقتل السوريين وتنكل فيهم
موسى أبو سماح، «فرنسا ميتروبولتان»، 29/05/2012
هل تعلم عزيزي القارئ ان المفخخات التي هزت الدول ومن ضمنها العراق وسوريا والتي يتمت الالاف
من الأطفال ودمرت العوائل هو من فعل أيران وعملائها بالمنمطقة وعلى رأسهم الصدر والمالكي وحسن
نصر الله والعصابات المرتبطة فيهم من الحاقدين والذين يرضعوا الشر والحقد بمعاهدالمكر العنصرية النازية
والتي يعلموهم الحقد والقتل والأرهاب اللهم أجعل تدبيرهم تدمير لهم يارب إذا كان للحقد عنوان فعنوانه أيران
فأنتم من خربتم سوريا ودمرتم وحدتها الوطنية وزرعتم الحقد من خلال قتلكم للسنه والعلويين لأشاعة الفتنه
والتحريض على القتل ليلجأ الأخوة العلويين لكم , نقول لكم أن العلويين سوريين وسيبقوا سوريين وسيدافعوا
عن بلادهم مثل أي طائفة أخرى فأنتم تريدون السيطرة على مناطق العلويين وزرعها بالحسينيات
والأستيطان الفارسي وبعدها تنقلبوا على أهلها كمكا فعلتم بالعراق زيارة ثم أستيطان ثم أقامة ثم جنسية ثم
طرد وقتل أهل البلد وهذا ما محصل في بغدادج والنجف الأشرف والأن أكثر منطقة تطمعون بها هي المناطق
العلويين الأمنه والمستقرة فبدئتم , بزرع الحسينيات وتملكتم الأراضي والفلل وتريدون الأدعاء أنكم أنتم من
تحمون الطائفة
 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
The Editor
رئيس التحريــر
Terms of use
شروط الانتفاع
Editorial
هيئة التحرير
Mail Address
العنوان البريدي
Advertising
الإعــــــلان
Distribution
التــوزيــــع
Subscriptions
الاشتراكات
Corrections
تصويبات
Copyright: 1978 - 2014 © H H Saudi Research and Marketing LTD, All Rights Reserved And subject to Terms of Use Agreement .
© جميع الحقوق محفوظة للشركة السعودية البريطانية للأبحاث والتسويق وتخضع لشروط وإتفاق الإستخدام