الاثنيـن 12 شـوال 1423 هـ 16 ديسمبر 2002 العدد 8784
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  







 

إطلاق إذاعة «صوت الشباب» على الـF.M في دمشق

مديرتها فيوليت بشور: هدفنا جذب الشباب عبر برامج خفيفة منوعة رشيقة

دمشق: هشام عدرة
مع موجة انتشار اذاعات الـF.M والتي توجه غالبا للاجيال الشابة وقبل ايام من الاعلان في دمشق عن السماح بتأسيس اذاعات خاصة، اطلقت اخيرا الهيئة العامة للاذاعة والتلفزيون في سورية التابعة لوزارة الاعلام، اذاعة «صوت الشباب» تبث على الـF.M وتوجه برامجها للشباب السوري، وسلمت ادارتها للمذيعة السورية فيوليت بشور، التي تحدثت لـ«الشرق الأوسط» حول الاذاعة الجديدة وبرامجها وتوجهاتها.

فتقول: «صوت الشباب»، كاذاعة F.M، موجهة بشكل خاص للشباب، حيث بدأنا بتقديم اغان وكم قليل من البرامج ليزداد بشكل تدريجي، وحاولنا ان نبدأ ببرامج خفيفة التي يحبها الشباب كثيرا مثل موضوع الابراج والغيبيات والتي نتناولها بشكل علمي، فنحن لسنا مع طرح الموضوع بشكل تنجيمي وغيبي وانما بشكل لطيف وموضوعي.

ثم بدأنا بتقديم برامج اعجب الشباب كثيرا وهو «طلباتكم اوامر» حيث نلبي رغبات المستمعين وننقل تحياتهم وتهانيهم في المناسبات والاعياد. والحمد لله كانت بدايتنا موفقة كما اكد لنا من التقيناهم من الناس في الشارع او ممن تلقينا اتصالاتهم ورسائلهم. ونسعى حاليا لتطوير البرامج في محطتنا الوليدة من خلال خطة مبرمجة حيث سندخل كل البرامج التي تهم الشباب ومنها: المنوعة والثقافية والصحية.

وحول الواقع الفني والتقني تقول بشور: بدأنا بكادر فني بسيط، وهو يعمل اساسا في اذاعة دمشق، حيث يعمل في المحطة حاليا 4 مخرجين منفذين ومذيعتان فقط، ويساعدنا بعض الزملاء المذيعين خاصة اثناء النقل المباشر لبعض الاحداث كالرياضة وغيرها. ويغطي بث محطتنا حاليا عددا من المحافظات السورية ومنطقة الحدود السورية ـ الاردنية واللبنانية.

وفي اوائل العام المقبل سيغطي بثنا كامل المحافظات السورية وبعض الدول العربية المجاورة، كذلك سيكون لنا موقع على الانترنت.

وحول تميزها عن اذاعة دمشق وعن منافستها للاذاعات الخاصة مستقبلا تقول بشور: اذاعتنا هي صوت الشباب فعلا ولدينا طموحات كبيرة لشد شباب بلدنا لاذاعتنا الشابة. واذاعة دمشق قد تكون بعيدة عن ذلك قليلا كونها اذاعة رسمية فهي تقدم المادة الثقافية والمادة السياسية كسياسة والمنوعة بشكل خفيف، انما نحن باذن الله سنقدمها بشكل مختلف فيه التشويق والتنوع والرشاقة.

كما اننا سنختلف عن المحطات التجارية التي يكون همها الاول تحقيق الربح، بينما نحن في اذاعتنا هناك تجارة اقل اي اعلانات اقل وبرامج منوعة اكثر بحيث نستخدم كلمة تجارية كجزء بسيط جدا من هذه الاذاعة.

وحول بث الاذاعة للاغاني القديمة احيانا تقول بشور: هدفنا من ذلك هو تعويد الشباب على السماع للفن الاصيل. وارضاء الشرائح التي تكبر شريحة الشباب من خلال اسماعهم اغنيات احيوها وتعودوا على سماعها.

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
The Editor
رئيس التحريــر
Terms of use
شروط الانتفاع
Editorial
هيئة التحرير
Mail Address
العنوان البريدي
Advertising
الإعــــــلان
Distribution
التــوزيــــع
Subscriptions
الاشتراكات
Corrections
تصويبات
Copyright: 1978 - 2014 © H H Saudi Research and Marketing LTD, All Rights Reserved And subject to Terms of Use Agreement .
© جميع الحقوق محفوظة للشركة السعودية البريطانية للأبحاث والتسويق وتخضع لشروط وإتفاق الإستخدام