الاثنيـن 20 ذو القعـدة 1432 هـ 17 اكتوبر 2011 العدد 12011
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  







 

حزام الخصر.. أحدث صيحات الموضة في الهند

سواء كان من قماش أو مرصعا بالأحجار فإن سحره مع الساري لا يقاوم

نيودلهي: براكريتي غوبتا
تطل علينا نجمة بوليوود كارينا كابور في أغنيتها الشهيرة «تشاماك تشيلو» ضمن أحداث الفيلم الهندي «را وان» وهي ترتدي حزاما مرصعا بالجواهر فوق الساري. مع انتهاء الفيلم بدأت موضة جديدة اجتاحت الهند.

يقول مصمم الأزياء مانيش مالهوترا، الذي قام بتصميم الساري الأحمر المثير ذي الحزام الفضي الملفوف على خصر كابور أثناء الأغنية: «لقد أردنا أن نصمم زيا هنديا تقليديا بلمسة عصرية، ولذا كان الساري والحزام أفضل خيار».

يطلق على حزام الخصر باللغة الهندية اسم «كامار باند»، حيث تعني كلمة «كامار» بالهندية اسم «الوسط»، في حين تعني كلمة «باند» «المحاط أو الملفوف». ويطلق اسم «تاجدي» على حزام الخصر المرصع بالجواهر الذي ترتديه الهنديات فوق الساري، وهو عبارة عن حزام مصنوع من الذهب أو الفضة. ولا تقتصر وظيفة الحزام على تحديد منطقة الخصر فقط ولكنه يساعد أيضا على تثبيت الساري. وثمة وثائق تاريخية تقول إن ضيق الحزام الملفوف حول الخصر من المفترض أن يعمل على إيقاف تمدد الخصر، وهو ما يساعد المرأة بالتالي على أن تتمتع بخصر نحيف وأرداف كبيرة، وهي مواصفات تدل على الجمال والأنوثة في الهند القديمة.

وخلال الأسابيع الأخيرة لعروض الأزياء في الهند، أدخل المصممون خطوطا جديدة للموضة من خلال الساري والحزام الملفوف من حوله، مما أثار الإعجاب.

وخلال أسبوع الموضة الهندي «ويلز لايفستايل إنديا» مؤخرا، فاجأ المصمم تارون تاهيلياني الجمهور بنجمة بوليوود شيلبا شيتي وهي ترتدي الساري وفوقه حزام مرصع بالجواهر. وطبقا لتصريحات معظم عارضات الأزياء اللاتي يتعاملن معه، فإن تاهيلياني يريد أن يسترجع عبق الماضي من خلال الأزياء التي يقوم بتصميمها.

وخلال أسبوع «لاكم» للموضة، قام كل من نيتا لولا وجيه جيه فاللايا بعرض الساري الهندي والسالوار الهندي التقليدي وأحزمة الخصر، مما يشير إلى أن الحزام أصبح رسميا جزءا من اللباس الهندي. ويبدو أن الأمر خرج من الهند إلى نيويورك، حيث ظهرت الممثلة شيلبا شيتي به خلال العرض الأول لفيلمها المقبل «الرغبة» أثناء مهرجان السينما الدولي في نيويورك.

وقالت مصممة الأزياء شارو باراشار: «كانت شيلبا أنيقة جدا. إنه شيء رائع أن ترتدي (حزام أوبي) فوق الساري، حيث يعطي هذا الحزام مظهرا جديدا تماما للطريقة التقليدية التي يتم بها ارتداء الساري».

ومن جهته، يقول تاهيلياني: «يتمتع الساري بسحر نفسي وحسي كبير. كنت أريد أن أضيف لمسة تعود بنا إلى العصور القديمة، ولذا أجريت تغييرات على الملابس والأحزمة حتى يكون هناك تناسق وانصهار بينهما».

وتشير العديد من المنحوتات واللوحات القديمة في مواقع مختلفة من الهند، التي يعود تاريخها إلى حضارة وادي السند، إلى أن أحزمة الخصر كانت مشهورة للغاية في ذلك الوقت. ومن الناحية التاريخية، كانت هناك مجوهرات على شكل أحزمة الخصر منذ القرون الوسطى، وكان يرتديها الرجال والنساء على حد سواء، كجزء من العادات الدينية من جهة، وكإحدى أشكال الموضة من جهة أخرى. وهناك قصائد شعر تعود إلى القرن الرابع عشر الميلادي تشير إلى أن الرجال كانوا يرتدون أحزمة الخصر، التي كانت تستخدم أيضا من قبل العديد من الآلهة في الديانة الهندوسية، مثل الإله كريشنا. وقديما، كان يطلق على حزام الخصر اسم «ميخلا» وكان يوضع على مفصل الورك كي يزيد المرأة جمالا وإغراء وفتنة.

ويتمتع حزام الخصر بجمال وجاذبية كبيرة، ولذا أصبح شيئا ضروريا وأساسيا ضمن حلي العروس، حيث يكون من الذهب والفضة، ويكون مرصعا بالأحجار الكريمة الثمينة.

وقال تاهيلياني في بيان لوسائل الإعلام: «تعتلي الموضة الهندية التقليدية، بما تملكه من تطريز وحلي، القمة بالنسبة للغرب، ولكننا ما زلنا نحتفظ بالأحزمة التي يتم لفها حول الخصر. ويقوم الهنود بذلك بطريقة سلسة للغاية. أعتقد أن أحزمة الخصر تتماشى مع الكثير من الأشياء، ولكن مع التصميمات الهندية بصورة أكبر».

وقال مصمم الأزياء كريشنا ميهتا: «غالبا ما تكون هناك حاجة لمثل هذه الابتكارات لكي يتم وضع لمسة غربية على التصميمات التقليدية».

ومن جهتها، تقول مصممة الأزياء نيتا لولا: «الأحزمة المقترنة بالساري في الأقمشة الناعمة مثل الشيفون والكريب وقماش الجورجيت الحريري.. تحظى بإقبال شديد هذه الأيام. وبناء على تصميم الساري، يمكن ارتداء هذه الأحزمة على الخصر أو حتى أعلى الخصر».

أما المصممة نيدا محمود، فتقول إن هذه الموضة تناسب الشخص الطويل والنحيف بصورة أكبر، وتضيف: «إن (حزام أوبي) الواسع، مثل ذلك الحزام الذي ارتدته شيلبا، يناسب الشخص النحيف والطويل، ولكن إذا كان الشخص قصيرا، فمن الأفضل له أن يرتدي الحزام الرفيع».

وخلال الدورة الثانية من أسبوع المجوهرات الدولي في الهند، ارتدت نجمات بوليوود وعارضات الأزياء الساري وأحزمة الخصر. وأصبحت الملابس الهندية الفاخرة تقترن بأحزمة عصرية؛ سواء كانت تلك الأحزمة منمقة أو مطرزة.

وهناك العديد من أشكال والتصميمات، حيث تختلف في شمال الهند عن تلك الموجودة في الجنوب. في الشمال، تشبه السلاسل أو طبقات من السلاسل المتصلة من النهايات ومزينة بأشياء صغيرة أو بالأحجار الكريمة، ويتم صناعتها من مواد مختلفة مثل الذهب والفضة.

وفي الجنوب، تتمتع هذه الأحزمة بالمرونة ويتم تصنيعها من الذهب أو الفضة وعليها نقوش جميلة.

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
The Editor
رئيس التحريــر
Terms of use
شروط الانتفاع
Editorial
هيئة التحرير
Mail Address
العنوان البريدي
Advertising
الإعــــــلان
Distribution
التــوزيــــع
Subscriptions
الاشتراكات
Corrections
تصويبات
Copyright: 1978 - 2014 © H H Saudi Research and Marketing LTD, All Rights Reserved And subject to Terms of Use Agreement .
© جميع الحقوق محفوظة للشركة السعودية البريطانية للأبحاث والتسويق وتخضع لشروط وإتفاق الإستخدام