الجمعـة 21 ربيـع الاول 1434 هـ 1 فبراير 2013 العدد 12484
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  







 

استنفار في الجليل.. وواشنطن تحذر دمشق من نقل الأسلحة لحزب الله

دمشق وإيران تتوعدان تل أبيب بعد غارة الحدود.. وتشكيك في إعلان سوريا عن ضرب مركز بحثي

جندي إسرائيلي في حالة تأهب بمنطقة مرتفعات الجولان المحتلة بجانب إشارة طريق تشير إلى عواصم مجاورة أمس (أ.ف.ب)
تل أبيب: نظير مجلي ـ موسكو: سامي عمارة لندن: «الشرق الأوسط»
تصاعدت سخونة الموقف أمس بعد الغارة الإسرائيلية التي أكدها مسؤولون أميركيون على قافلة أسلحة سورية كانت في طريقها إلى حزب الله على الحدود اللبنانية السورية، إذ أعلنت إسرائيل حالة التأهب على حدودها الشمالية، بينما رصد الإسرائيليون حالة استنفار في جنوب لبنان إثر الغارة، حيث أدان حلفاء سوريا إيران وحزب الله وروسيا الغارة الإسرائيلية، وتوعدت سوريا على لسان سفيرها في بيروت علي عبد الكريم علي بأن دمشق خياراتها مفتوحة ولديها مفاجآت للرد على إسرائيل, بينما نقلت وكالة أنباء فارس الإيرانية عن نائب وزير الخارجية الإيراني أن الغارة ستكون لها تداعياتها على تل أبيب. من جانبه حذر البيت الأبيض أمس سوريا من أي محاولة لنقل أسلحة إلى حزب الله اللبناني، وذلك إثر معلومات عن غارة إسرائيلية على الحدود السورية اللبنانية استهدفت قافلة كانت تقل أسلحة مصدرها سوريا. وقال بن رودس مساعد مستشار الأمن القومي للرئيس الأميركي باراك أوباما في مؤتمر صحافي عبر الهاتف «على سوريا ألا تزيد من زعزعة الاستقرار في المنطقة عبر نقل أسلحة إلى حزب الله». وقال حزب الله إن إسرائيل تحاول تقويض من القدرات العسكرية العربية وتعهد بالوقوف إلى جانب الرئيس بشار الأسد.

وبعد الشكوى السورية قال متحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أمس إن قوة حفظ السلام الدولية في منطقة منزوعة السلاح بين سوريا وإسرائيل لم تتمكن من التحقق من شكوى سورية من أن طائرات إسرائيلية حلقت فوق الجولان.

وأبلغ المتحدث إدواردو ديل بوي الصحافيين أن بعثة حفظ السلام لم ترصد أي طائرات فوق المنطقة الفاصلة وبالتالي لم تتمكن من تأكيد الحادث. وذكرت البعثة أيضا أن الأحوال الجوية كانت سيئة.

وأوروبيا، رفض وزراء خارجية دول في الاتحاد الأوروبي التعليق على إعلان الجيش السوري مشككين في استهداف إسرائيل لموقع بحثي في ريف دمشق.

وعلى الرغم من انخفاض سقف التوقعات بنشوب حرب انتقامية من جانب حزب الله أو سوريا ردا على قصف في الأراضي السورية، فإن قيادة الجيش الإسرائيلي دخلت في حالة تأهب، ونقلت عدة بطاريات من «القبة الحديدية» إلى الشمال وعززت آلياتها المدرعة وكثفت الطيران فوق الحدود السورية واللبنانية. ومع أن الجيش طلب من المواطنين أن يواصلوا حياتهم الاعتيادية، لوحظ هلع في صفوفهم.

وتقدمت دمشق أمس باحتجاج رسمي إلى الأمم المتحدة على الغارة الإسرائيلية، وبحسب ما أعلنته وزارة الخارجية فإن لسوريا الحق في «الدفاع عن نفسها وأرضها وسيادتها».

التعليــقــــات
زهير القيسي، «هولندا»، 01/02/2013
لطالما كنا نتوقع التصادم بين إسرائيل وحزب نصر إيران، لكن التوقيت كان منوطاً بوضع وموقف عميلهم في دمشق، بعد
إن كثّف النظام السوري قصفه للمدن السورية والبدء بالإعدامات اليومية والقتل العشوائي الذي فاق كل الخطوط الحمراء
والعالم يرى ويسمع وآخرهم أوباما رئيس أكبر دولة داعمة للحريات بعد تصريحه بأنه لن يتدخل لإنقاذ الشعب السوري
فكان لزاماً على إسرائيل وحزب الملا حسن إقامة مسرحية جديدة لتخفيف الضغط على النظام السوري والتستر وتحويل
الأنظار عن جرائمه البشعة ضد الإنسانية. يقصف إسرائيل قافلة أسلحة من سوريا لحزب الشيطان ، حسناً الم يرسل النظام
السوري الصواريخ من خلال الحدود لهذا الحزب وألم يرسل المعدات والأجهزة وبعلم إسرائيل فلماذا لم يقصف إسرائيل في
حينه قوافل هذه الأسلحة ، إذاً المسرحية وكما قلنا هي في فصلها الاخير قبل اسدال الستارة على الثورة السورية . لم أرى
في حياتي نظاماً خادعاً ودجالاً و طائفيا والاهم عميلاً لأعداء الأمة كالنظام الإيراني وعملائه في المنطقة.
صالح بن محمد، «فرنسا ميتروبولتان»، 01/02/2013
نأخذ بعض الفوائد من الحادث :
1 ـ اظهار كذب النظام السوري وحزب الله في ادعائهم الممانعة حيث لم يتجرؤا ولن يتجرؤا على الرد إلا بالكلام فقط .
2 ـ اهمية تطوير الأسلحة العسكرية خصوصا ـ سلاح الطيران ـ وسرعة ملاحظة إسرائيل لانتقال هذه القافلة العسكرية ـ على حد قولها ـ ودقة الهدف وسرعة الأداء مما لم نراه متحققاً لأي سلاح عسكري عربي .
3 ـ نهاية النظام السوري حيث بدأ في تقسم تركته قبل الانتقال إلى جهنم قريباً بإذن الله .وسوف يرث الابن حسن نصر الله بالتعصيب في هذه الحالة ليأخذ ما تبقى ويقوم بالدور المتبقي نيابة عن أبيه من الرضاعة بشار .
 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
The Editor
رئيس التحريــر
Terms of use
شروط الانتفاع
Editorial
هيئة التحرير
Mail Address
العنوان البريدي
Advertising
الإعــــــلان
Distribution
التــوزيــــع
Subscriptions
الاشتراكات
Corrections
تصويبات
Copyright: 1978 - 2014 © H H Saudi Research and Marketing LTD, All Rights Reserved And subject to Terms of Use Agreement .
© جميع الحقوق محفوظة للشركة السعودية البريطانية للأبحاث والتسويق وتخضع لشروط وإتفاق الإستخدام