الخميـس 11 صفـر 1425 هـ 1 ابريل 2004 العدد 9256
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  







 

«نترات الأمونيوم» المادة المفضلة لـ«القاعدة» في حرب الخراب والتدمير

لندن: محمد الشافعي وأسامة نعمان
وصف اصوليون في لندن «نترات الامونيوم» التي عثر على نصف طن منها بحوزة البريطانيين الثمانية المعتقلين في لندن، بانها «فاكهة» «القاعدة» والمادة المفضلة والفاعلة في حرب الخراب والتدمير. واشار الاصوليون الى ان «نترات الامونيوم» من الصعب حظرها، وحيازتها لا تعتبر مخالفة قانونية. وكشف اصولي مصري طلب عدم الكشف عن اسمه، ان اجهزة الأمن المصرية انتبهت الى خطورة تلك المادة في بداية التسعينات، عقب اقبال خلية من جماعة «الجهاد» على شرائها من متاجر للحاصلات الزراعية بحي الحسين في القاهرة. وقال ان المواقع المرتبطة بـ«القاعدة» على الإنترنت روجت كثيرا لاستخدامات «نترات الامونيوم» في عمليات التفجير بعد خلطها بمواد كيماوية، واستخدمت صواعق لإحداث شرارات التفجير. وكشف الاسلامي المصري الدكتور هاني السباعي مدير مركز «المقريزي» للدراسات بلندن، عن ان جماعة «الجهاد» المصرية استخدمت نشادر الامونيوم في تفخيخ سيارتين قبل الهجوم على السفارة المصرية في اسلام اباد عام 1995. واعتقل في تفجير السفارة المصرية في اسلام اباد احمد سعيد خضر الكندي ممول «القاعدة» الذي قتل في عملية وزيرستان في اكتوبر (تشرين الاول) الماضي. وأضاف: ان جماعة «الجهاد» المصرية بقيادة الظواهري الحليف الاول لابن لادن، استخدمت انابيب البوتاجاز بالاضافة الى نترات الامونيوم لإحداث اكبر قدر من التفجير في الهجوم على موكب الدكتور عاطف صدقي رئيس وزراء مصر الاسبق عام 1994، مما ادى الى انفجار عدد من السيارات الموجودة على جانبي الطريق. واستخدم سماد نترات الأمونيوم ايضا في صناعة القنابل، وقد استخدم في تفجيرات بالي، وفي تفجيرات اسطنبول، ويعتقد انه قد تم استخدامه بواسطة «القاعدة» في تفجير السفارة الأميركية بنيروبي سنة 1998 .

وقالت مصادر مقربة من الشرطة البريطانية ان ضباط فرقة مكافحة الارهاب ركزوا في تحقيقاتهم امس على شراء المتهمين «نترات الامونيوم» وتخزينها والغرض المستهدف من استخدامها.

وتستخدم نترات الامونيوم، التي اعلنت الشرطة البريطانية عن ضبط كميات منها اول من امس، على نطاق واسع في الزراعة كأسمدة زراعية للنباتات التي تستخلص منها النتروجين الذي يصعب امتصاصه من الغلاف الجوي. ولا يمكن لنترات الأمونيوم لوحدها ان تصبح مادة متفجرة مثلما يحدث في مادة النتروجليسرين، الحاوية على كل العناصر الكيماوية اللازمة للانفجار.

الا ان نترات الامونيوم مادة كيماوية مؤكسدة شديدة مما يسهل تنفيذ التفجيرات بواسطتها، اذ يمكن تفجيرها لدى تسخينها بشدة، او تحويلها الى متفجرات شديدة في حالة استخدامها مع الوقود القابل للاحتراق، او لدى وضعها مع المتفجرات الاخرى التي يراد زيادة قوتها التفجيرية. وتستخدم هذه المادة في المناجم، كما يستعملها مختلف جيوش العالم. ووفقا للتصنيفات المعتمدة من قبل ادارات الدفاع المدني، فان نترات الأمونيوم يمكن ادراجها ضمن المتفجرات التي تقترب من صنوف المتفجرات السريعة التي تتراوح السرعة الانفجارية لها بين 3000 واكثر من 8500 متر في الثانية. والسرعة الانفجارية هي السرعة التي تنتقل بها موجة الانفجار داخل جزيئات المادة. وتقع السرعة الانفجارية لنترات الأمونيوم بين 2500 و2700م في الثانية، وللمقارنة تبلغ السرعة الانفجارية لمادة «تي. أن. تي» الشديدة الانفجار 6900 م/ثانية، بينما تتراوح بالنسبة للنتروجليسرين بين 7500 و8000 م/ثانية.

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
The Editor
رئيس التحريــر
Terms of use
شروط الانتفاع
Editorial
هيئة التحرير
Mail Address
العنوان البريدي
Advertising
الإعــــــلان
Distribution
التــوزيــــع
Subscriptions
الاشتراكات
Corrections
تصويبات
Copyright: 1978 - 2014 © H H Saudi Research and Marketing LTD, All Rights Reserved And subject to Terms of Use Agreement .
© جميع الحقوق محفوظة للشركة السعودية البريطانية للأبحاث والتسويق وتخضع لشروط وإتفاق الإستخدام